مقالات ذات صلة

1 تعليق

  1. 1

    رشيد حافظ

    تحية خالصة لمثل هذه المنابر الإيلكترونية التي تسارع لنشر كل ما هو تربوي و تشجيع المبادرات الهادفة أما القناة الثانية التي تمت مراسلتها لتغطية حفل أمرزكان فقد فضلت أن تغمض عينيها لتسارع في المقابل لنشر الفضائح و الأخبار المثيرة , أما المبادرات التربوية فهي ربما لاتدخل في أولويات القناة.

    Reply

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جميع الحقوق محفوظة - المحرر التربوي